آخر تحديث : الجمعة ( 17-05-2024 ) الساعة ( 1:13:01 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
آخر الأخبار :

حمله على محلات بيع المصوغات الذهبيةnews #تحذير لجميع المواطنين:هذا ما سيحدث خلال الساعات القادمة بهذه المحافظات news #نصيحة للمدمره لميسون الأمريكية وهذا ما راح يحدث news #سيناتور أمريكي يدعو الكيان الصهيوني لضرب غزة بالقنابل الذريةnews #عاجل: الاجهزه الامنيه تكشف عن انجاز امني مهم جدا news #تحذير: امطار غزيره وصواعق وتدفق السيول بالمحافظات news #عاجل:سيول وفيضانات مدمرة وانهيارات أرضية تضرب هذه المحافظه اليمنيهnews #عاجل:سيول جارفة وأمطار غزيرة تهدد سلامة سكان هذه المحافظات اليمنية خلال الساعات القادمةnews #روسيا : الضربات الامريكية البريطانية على اليمن غير مقبولةnews #كوبا: تحذر من استمرار العدوان الأمريكي البريطاني على اليمنnews

هذا ما يحدث في جزيره يمنيه :مؤامرة أمريكية اسرائيلية في جزيرة سقطرى

هذا ما يحدث في جزيره يمنيه :مؤامرة أمريكية اسرائيلية في جزيرة سقطرى

الجماهير برس -      
   السبت ( 06-04-2024 ) الساعة ( 9:12:24 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة
مؤامرة أمريكية اسرائيلية في جزيرة سقطري أفادت وسائل إعلام عربية أن الولايات المتحدة قررت نشر فرقة عسكرية في جزيرة سقطرى اليمنية لمحاربة حركة أنصار الله ووفقا لهم، يتم بالفعل بناء مدرج بالقرب من مدخل البحر الأحمر. واتخذت واشنطن هذه الخطوة لأن السعودية رفضت منح الأمريكيين الإذن بتحليق طائرات مقاتلة. أما الخبراء الذين قابلتهم إزفستيا واثقون من أن الجزيرة تحتل موقعًا جغرافيًا استراتيجيًا ويمكن للولايات المتحدة استخدامه للسيطرة على الساحل الجنوبي لشبه الجزيرة العربية بأكمله، لكن من وجهة نظرهم، من غير المرجح أن يؤثر ذلك على أنشطة أنصار الله في اليمن. وجاء في بيان وقعه وجهاء في جزيرة سقطرى اليمنية، أن "سكان جزيرة سقطرى اليمنية يعارضون بشدة الوجود الأمريكي ويرفضون الدفاعات الجوية الإسرائيلية ويؤكدون سيادتهم وسط تصاعد التوترات". ويشير المنشور إلى أن "البيان، الذي صدر بناء على معلومات تم الحصول عليها من صور الأقمار الصناعية من جزيرة عبد الكوري، يؤكد وجود مؤامرة في الجزيرة من قبل الولايات المتحدة وإسرائيل". وتظهر صور الأقمار الصناعية أنه يجري بناء مهبط للطائرات في جزيرة سقطرى بالقرب من مدخل البحر الأحمر/ وقالت صحيفة الميادين في مقال لها إن هذا يمثل تطورا مهما نظرا للأهمية الجيواستراتيجية للمنطقة وسط التصعيد الإقليمي الناجم عن الإبادة الجماعية الإسرائيلية في قطاع غزة. ويؤكد المنشور بشكل خاص أن "أي وجود عسكري أجنبي في الجزيرة مرفوض من قبل الشعب ويعتبر احتلالا كاملا وانتهاكا للسيادة والاستقلال". وظهرت مثل هذه التقارير بعد أن ذكرت قناة سكاي نيوز عربية، ومقرها الإمارات العربية المتحدة، نقلاً عن مصدر، أن الأمريكيين يعتزمون نشر جيشهم في جزيرة سقطرى اليمنية. الأخبار صحيفة روسية تكشف عن مؤامرة أمريكية اسرائيلية في جزيرة سقطرى 05 نيسان/أبريل 2024 الزيارات: 496 26 سبتمبر نت: ترجمة عرب جورنال| أفادت وسائل إعلام عربية أن الولايات المتحدة قررت نشر فرقة عسكرية في جزيرة سقطرى اليمنية لمحاربة حركة أنصار الله. صحيفة روسية تكشف عن مؤامرة أمريكية اسرائيلية في جزيرة سقطرى ووفقا لهم، يتم بالفعل بناء مدرج بالقرب من مدخل البحر الأحمر. واتخذت واشنطن هذه الخطوة لأن السعودية رفضت منح الأمريكيين الإذن بتحليق طائرات مقاتلة. أما الخبراء الذين قابلتهم إزفستيا واثقون من أن الجزيرة تحتل موقعًا جغرافيًا استراتيجيًا ويمكن للولايات المتحدة استخدامه للسيطرة على الساحل الجنوبي لشبه الجزيرة العربية بأكمله، لكن من وجهة نظرهم، من غير المرجح أن يؤثر ذلك على أنشطة أنصار الله في اليمن. وجاء في بيان وقعه وجهاء في جزيرة سقطرى اليمنية، أن "سكان جزيرة سقطرى اليمنية يعارضون بشدة الوجود الأمريكي ويرفضون الدفاعات الجوية الإسرائيلية ويؤكدون سيادتهم وسط تصاعد التوترات". ويشير المنشور إلى أن "البيان، الذي صدر بناء على معلومات تم الحصول عليها من صور الأقمار الصناعية من جزيرة عبد الكوري، يؤكد وجود مؤامرة في الجزيرة من قبل الولايات المتحدة وإسرائيل". وتظهر صور الأقمار الصناعية أنه يجري بناء مهبط للطائرات في جزيرة سقطرى بالقرب من مدخل البحر الأحمر/ وقالت صحيفة الميادين في مقال لها إن هذا يمثل تطورا مهما نظرا للأهمية الجيواستراتيجية للمنطقة وسط التصعيد الإقليمي الناجم عن الإبادة الجماعية الإسرائيلية في قطاع غزة. ويؤكد المنشور بشكل خاص أن "أي وجود عسكري أجنبي في الجزيرة مرفوض من قبل الشعب ويعتبر احتلالا كاملا وانتهاكا للسيادة والاستقلال". وظهرت مثل هذه التقارير بعد أن ذكرت قناة سكاي نيوز عربية، ومقرها الإمارات العربية المتحدة، نقلاً عن مصدر، أن الأمريكيين يعتزمون نشر جيشهم في جزيرة سقطرى اليمنية. ولوحظ أن مثل هذه الحاجة نشأت على خلفية العملية الأمريكية والبريطانية في اليمن ضد حركة الحوثيين أنصار الله، وبسبب رفض السعودية السماح للطائرات المقاتلة بالتحليق فوقها. منطقة ذات أهمية استراتيجية وقد تم بالفعل نشر عدد محدود من القوات الخاصة الأمريكية في اليمن منذ العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، عندما بدأت الحرب ضد تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة، وتم الحصول على هذه البيانات من الوثائق التي يقدمها البيت الأبيض بانتظام إلى الكونجرس كجزء من استخدام صلاحياته العسكرية الحصرية في الخارج. وفي المقابل، تعد سقطرى نقطة استراتيجية مهمة داخل منطقة نفوذ المجلس الانتقالي الجنوبي، وهو هيكل انفصالي يعارض الحكومة المركزية المتمركزة في العاصمة اليمنية صنعاء. ويعتقد أن المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات التي تسيطر على طرق النقل المؤدية إلى الأرخبيل، وأنزلت الإمارات جيشها على هذه المنطقة قبل ست سنوات، ثم اتهمت السلطات اليمنية أبو ظبي بالتوسع والرغبة في "تقسيم اليمن إلى محميات". وتفاقم الوضع أكثر في عام 2020، عندما أبرمت الإمارات وإسرائيل اتفاقيات لتطبيع العلاقات الثنائية، ثم كانت هناك تقارير تفيد بأن الجيش الإسرائيلي قد يستخدم الأرخبيل لمراقبة إيران ومنع "صنعاء" من إطلاق الصواريخ. وفي عام 2022، نشطت وسائل الإعلام الغربية في الكتابة بأن إدارة الرئيس الأمريكي جوزيف بايدن كانت تدرس بجدية (سقطرى) كمكان لنشر الرادارات وعناصر أنظمة الدفاع الصاروخي. في الوقت نفسه، ينفي البنتاغون أن يكون لدى الولايات المتحدة خطط لنشر فرقتها العسكرية في سقطرى في إطار القتال ضد حركة أنصار الله، وأشار الخبراء الذين تحدثت معهم صحيفة "إزفستيا" إلى أنه قد لا يكون هناك سوى بعض الحقيقة في هذه التصريحات، حيث لا تستطيع واشنطن التقليل من الأهمية الجيواستراتيجية لهذا الأرخبيل. وتشير دانيلا كريلوف، الباحثة في قسم الشرق الأوسط والشرق ما بعد السوفييتي في INION RAS، في محادثة مع إزفستيا، إلى أنه في كل مرة يتحدث فيها الأمريكيون عن عدم تورطهم في شيء ما، ولكن هناك احتمال أكبر بأنهم فعلوا بعد ذلك. وأضافت أن الجزيرة نفسها صغيرة، ولا يوجد بها سوى بضع مستوطنات ومدن، لذلك سيكون من السهل جدًا على الأمريكيين السيطرة على مثل هذه المنطقة وتحويل الجزيرة بأكملها إلى قاعدة عسكرية - لقد فعلوا ذلك أكثر من مرة حول العالم. وتتمتع سقطرى بموقع استراتيجي مهم - حيث يقع أقرب ساحل لليمن على بعد حوالي 360 كم، ومدينة عدن الساحلية على بعد 900 كم، ومضيق باب المندب، حيث يدور القتال الرئيسي في المنطقة كجزء من الحصار الإسرائيلي أقل من 1100 كيلومتر، ومن الجزيرة إلى الساحل الإيراني حوالي 1.6 ألف كيلومتر. وأكد الخبير أن سقطرى تقع بجوار الصومال والقرن الأفريقي، لذا فإن وضع قاعدة عسكرية هناك لا يسمح فقط بتعزيز موقف واشنطن في القتال ضد صنعاء بل يفتح لهم أيضًا مساحة كبيرة للعمل مع الصومال والقرن الأفريقي. وبحسب المحلل فإن الأهمية الجيوسياسية والجيواستراتيجية للجزيرة كبيرة للغاية، والأهم من ذلك أنه لا توجد أدوات يمكن أن تمنع الأمريكيين من تمركز قواتهم المسلحة وإنشاء قواعد جوية في سقطرى. وبشكل عام، لن يؤثر ذلك على توازن القوى الإقليمي بأي شكل من الأشكال في سياق المواجهة بين التحالف والنظام في صنعاء، بل سيزيد بشكل كبير من نفوذ الأميركيين في المنطقة، قد يكون لدى البنتاغون خطة يرغبون بموجبها في الحصول على أقصى قدر من فوائد السياسة الخارجية من موقع قاعدتهم العسكرية الجديدة بأقل قدر من إنفاق الموارد؛ وقد تكون هناك خطة للحصول على تمويل لهذه القاعدة العسكرية، والقدرة على السيطرة على كامل الساحل الجنوبي لشبه الجزيرة العربية. ووفقا للمستشرق أندريه أونتيكوف: فإن الهدف الآخر الذي ربما يسعى إليه الأمريكيون قد يكون أيضًا إنشاء قاعدة لا تعتمد على سياسات الممالك العربية، ولكنها في الوقت نفسه ستكون موجودة في موقع مناسب يقع على طريق السفن القادمة من الخليج الفارسي إلى البحر الأحمر أو على طول خليج عدن، أو على طول أفريقيا من الصين والهند. ويرى الخبير عدم معرفته إلى أي مدى سيساعد وضع أنظمة الدفاع الجوي في سقطرى الأمريكيين، إذا كانت هناك مثل هذه الخطط، ومن الواضح أنهم يعززون الجماعة ولا يمكنهم التراجع عن مهامهم ببساطة، لكن حتى الآن لا يبدو أن هذا شيء يمكن أن يحدث تغييرات كبيرة في الوضع حول اليمن. الكاتب: كسينيا لوجينوفا صحيفة: إزفستيا

الجماهير برس - وكالات

آخر إضافات قسم (اخبار)

جميع الحقوق محفوظة لـ © الجماهير برس RSS